*افتتاح الدورة التدريبية التخصصية الثانية  لموظفي الضابطة الجمركية* افتتح رئيس مصلحة الجمارك اليوم السبت الموافق ٢٥ ربيع الاخر ١٤٤٤ه الموافق ١٩نوفمبر ٢٠٢٢م  بالمعهد الثقافي الجمركي دورة تخصصية ثانيه في مجال تدريب وتأهيل موظفي الضابطه الجمركية في الدوائر والمراكز الجمركية الساعة التاسعه صباحاً. و رحب زبارة بالمتدربين الذين تكبدو معاناه السفر  لحضور هذه الدورة النوعية وأثنى على جهود المعهد الثقافي الجمركي الذي يسعى دائماً لتدريب كافة الموظفين في العديد من المجالات . وأوضح زبارة ان هذه الدورة من الدورات الهامة لموظفي الضابطة المُعول عليهم تطبيق القوانين الجمركية وشدد على ضرورة الالمام بالقوانين والثقافة الجمركية والقوانين الأخرى ذات العلاقة بما يساعدهم على صياغة محاضر الضبط بطريقة سليمة ومنهحية واكد ان على المتدربين في هذه الدورة ان يخرجوا بأكبر قدر من المعلومات الكاملة بالاستفسار والسؤال للمدربين على ما يواجه موظفي الضابطة في واقع العمل الملموس من قضايا التهريب وعلاقه موظف الضابطة بالجهات الأخرى. واكد على أهمية الاهتمام بالمناهج لهذه الدورة من قبل الموظفين التي يشرحها نخبة من المدربين ذوي الخبرة الجمركية في مجالات الاجراءات الجمركية القانونية للضبط وأساليب التفتيش ومهام وأختصاصات الضابطة ومحاضر التحقيق وجانب كبير عن التهريب وأنواعه وأساليبه ومحاضر الضبط بانوعها. و اشار الخبير الجمركي مدير عام المعهد الثقافي الجمركي الأستاذ عبدالكريم المنصور إلى انه في هذه الدورة تم اعداد مواد تدريبية بحيث تكون شاملة للمتدرب في جميع مجالات الضابطة ابتدءاً من القوانين الجمركية والخاصة بالتهريب وإضافة نماذج لمحاضر قضايا التهريب والاجراءات القانونية لضبط مخالفات وجرائم المهربين والتحري عن التهريب والمخالفات الجمركية والعقوبات القانونية وامتيازات مصلحة الجمارك ومهام واختصاصات التقسيمات الفرعية للإدارة العامة للضابطة الجمركية. وأضاف ان الدورة تشمل أساليب تفتيش المركبات والشاحنات الصغيرة و التفتيش المنهجي/خطوات التفتيش. هذا وتستمر الدورة حتى تاريخ  2022/11/30 و تستهدف ٣٢متدرب. *إدارة الاعلام-الادارة العامة للعلاقات والتعاون الدولي*